بتاريخ

2021/06/05

الردود

0

القراءات

42

 
 

التفاصيل:


توسّعت التقنية على نطاق العالم منذ أمدٍ قريب، ولكنها انتشرت بشكلٍ سريع وتدخّلت في جميع الأعمال والأنشطة، حتى أصبح العمل من دون جهاز تقني واحد أمرًا بدائيًّا بل ومستحيلًا أيضًا، فلا يمكن انكار عظيم الفائدة التي تقدّمها التقنية وتطوّراتها كل يوم في مختلف المجالات.

ولعلَّ المجال الصحّي هو أهم المجالات للإنسان، فبه تتعلّق صحّته الجسديّة وربّما حياته؛ لذا توجّه الكثير للاستفادة من التقنية في هذا المجال باختراع وابتكار مختلف الأجهزة المُساعدة على علاج المرضى، وتقوم هذه الأجهزة بكل المهام الممكنة من أصغرها كحفظ معلومات المرضى وسجلّهم الطبي إلى أكبرها كالتنبّؤ بالتشخيصات والعلاج المناسب لحالة المريض!


ولهذا قامت العديد من الجامعات بفتح قسم خاص تحت مسمّى (المعلوماتيّة الصحيّة) وهو تخصّص يُعنى بدراسة كل ما يتعلّق بالمريض ورعايته الصحّيّة، وكيفيّة تسهيل علاج المرضى بطُرُقٍ متنوّعة.


يُعد تخصّص المعلوماتيّة الطبيّة أحد التخصّصات العلميّة التي تجمع بين علميْ التقنية والرعاية الصحيّة للمرضى، ويتم التعلّم فيه على تقنيات مختلفة تُساعد على خدمة المريض والعاملين على ذلك أيضًا بهدف مساعدتهم عبر تقديم خدمات متطوّرة في حفظ وتخزين معلومات المرضى والأطباء وتسهيل طُرُق مشاركتها بين الجهات المتخصّصة في ذلك، وبالطبع توفّر هذه الكميّة من المعلومات تُساعد على خوض المزيد من الدراسات والتجارب التي تمكّن من اختراع أجهزة أخرى مثل: أجهزة التنبؤ بتشخيصات المرضى والعلاج المناسب لهم، وأجهزة مُساعدة لتحليل البيانات واستكشاف أدوية الأمراض، بالإضافة إلى الأجهزة التي تُساعد على تسريع التجارب العلميّة.



فروع تخصّص المعلوماتيّة الطبيّة:

- المعلوماتية السريرية

- معلوماتية البحوث السريرية

- معلوماتية صحة المستهلك

- معلوماتية طب الأسنان

- معلوماتية الصحة النفسية

- معلوماتية التمريض

- معلوماتية الصيدلة

- معلوماتية الرعاية الأولية

- الصحة العامة / المعلوماتية السكانية

- معلوماتية الطب عن بعد والحوسبة المتنقلة

- المعلوماتية الحيوية المتعدية

- المعلوماتية البيطرية



مهام متخصّصي المعلوماتيّة الطبيّة:

- بناء أنظمة تقنيّة عمليّة في كافّة مجالات الرعاية الصحيّة

- إدارة وتقييم النُظم المُستخدمة في الرعاية الصحيّة

- تحديد المشاكل ودراسة حلول فعّالة لها

- فهم عميق لآليّات العمل الطبّي وبناء نُظم متخصّصة للعمل على نفس الآليّات بأسهل الطُرُق الممكنة



الجامعات السعوديّة التي تقدّم هذا التخصّص:

جامعة الملك سعود


- الجامعة السعوديّة الإلكترونيّة



الملفات المرفقة:

لا يوجد مرفقات.

مشاركة:

 

الردود (0)

لم يتم إضافة ردود حتى الآن...